عيد العرش..ارث متجدد ومجد خالد

سعيد لكراين *

ذكرى عيد العرش المجيد من كل سنة ذكرى سانحة للوقوف مع شموخ المملكة المغربية قيادة وشعبا والتي تسير بفضل الله ثم وفق الرؤية الحكيمة لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس السائر على خطى أسلافه المنعمين الذين جاهدوا في أن ينعم هذا البلد بالحرية والاستقلال.
ويعد قرار تأجيل الاحتفالات بالمناسبة هذا العام للظروف الاستثنائية التي يمر منها العالم بسبب انتشار فيروس كورونا.
وتعد جائحة كورونا نموذجا من نماذج عدة لانخراط عاهل البلاد المفدى كضامن وساهر على أمن ومصلحة البلاد والعباد، وذلك من خلال الإشراف المباشر على كل تفاصيل خطط مواجهة الجائحة من دعم ورعاية صحية وخدمات أساسية لينعم هذا البلد بما يليق به وبمواطنيه وسكانه وزواره.
مبادرات ملكية سامية ورعاية مولوية بنبض الشارع المغربي واحتياجاته الملحة والتي لا تقبل التأجيل بغية ضمان العيش الكريم لشعبه الوفي.
هكذا هو المغرب بلاد الأولياء والصالحين والأشراف يسير بخطوات ثابت نحو مستقبل واعد بالأمل والطموح نحو مكانة ريادية في المنطقة، منطقة آمنة تنعم بالسلم والسلام وتحضى بنعمة التعايش والقبول بالآخر في إطار من الاحترام والتقدير المتبادل.

مقالات ذات صلة
1 من 65


و الدلالة العميقة لترأس جلالته لسياسة تمكين المملكة من الحضور الوازن في العمق الافريقي في إطار شراكة رابح-رابح التي رسخ جلالته جذورها بالانفتاح الإقتصادي والاندماج الحضاري والتنوع الاجتماعي، والذي يشكل فيه الإرث المغربي واسطة العقد الفريد بغناه وتنوعه.
بالإضافة لدور المملكة في فض النزاعات بالطرق السلمية والوقوف بجانب الاخوة والجيران كما هو الشأن مع الفرقاء الليبيين من أجل نزع فتيل الأزمة التي تعصف ببلاد المجاهد عمر المختار
وما مبادرة الصلح بالصخيرات عنا ببعيدة، بالإضافة إلى حضور وفد الفرقاء بالمغرب ليلة امس لاعادة الاعتبار لخارطة الطريق التي رعاها المغرب لاحلال السلم بليبيا.
هذا ويعد حضور الدبلوماسية الملكية في مختلف المناسبات والأماكن دليلا على حرص جلالته على الدفاع عن مصالح المملكة بشتى الطرق والوسائل المتاحة، وذلك لقطع الطريق على كل المزايدات والنزعات الضيقة لكل متطفل ومرتزق بمصالح البلاد.
والدفاع عن الوحدة الترابية للملكة داخل حدودها الثابتة في القلوب والراسخة في الوجدان في جميع الجبهات العسكرية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية والدبلوماسية…
حاسما خياراته في مغربية صحرائه على مبدأ البيعة والشرعية الدينية القانونية والأخلاقية والتاريخية والجغرافية. بشعاره الخالد …الله الوطن الملك.

* مدير لجنة الشؤون العربية

ومنسق جهة درعة تافيلالت

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.