الشعب السوداني يستغيث ..لنحيي الانسانية فينا

ان المنظمة الدولية للدبلوماسية الموازية والإعلام والتسامح وهي تتابع بحزن شديد، وعن كثب ما ألم بأهلنا بالسودان الشقيق، جراء الفيضانات التي ضربت البلاد خلال الأيام القليلة الماضية، والتي لم تعرفها المنطقة منذ حوالي مئة عام، مما
تضرر معه أكثر من نصف مليون شخص، وخلف خسائر فادحة في الأرواح والعتاد والتجهيزات، وبهذا المصاب الجلل نتوجه للعالم وللانسانية بالنهوض بهذا البلد وسكانه الذين ذاقوا مرارة وألم ومعاناة التي تعرض لها قطاع من السودانيين الذين أصبحوا في غضون أيام بلا مأوى وبلا مال جراء الفيضانات التي اجتاحت البلاد.
و السودان اليوم يمر بكارثة حقيقة تستحق منا كل التضامن والتعاطف والاهتمام بهذا البلد الذي قدم الكتير للوطن العربي، حضارة و علما وثقافة وأدبا وفنا، بالإضافة إلى كرم وأصالة شعبه العظيم.
لهذا فإننا نهيب بالجميع دولا وأفرادا وجماعات، ومنظمات و هيئات رسمية و أهلية مد يد المساعدة من منطلق الواجب الانساني لإنقاذ اخواننا بهذا البلد العزيز..

مقالات ذات صلة
1 من 65

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.