قريبا فتح تنسيقية المنظمة بالبرازيل

1

أثمرت جهود الجولات التواصلية التي دشنتها المنظمة الدولية للدبلوماسية الموازية والإعلام والتسامح عبر العالم و خصوصا بأمريكا اللاتينية الى ميلاد تنسيقية البرازيل والتي سيتم الافتتاح الرسمي لمكتبها في الأيام القليلة المقبلة بمدينة كويابا بولاية ماتو غروسو. – Cuiabá, Mato Grosso – وسيترأس حفل الافتتاح الاستاذ محسن الشردة بمعية الاستاذ عصام الفلاح  والاستاذ علي عباد والاستاذة نهال فرحان والاستاذ منير قندوسي  كما سيقومون هؤلاء بعدة انشطة ثقافية في مختلف المدن البرازيلية من اجل التعريف بالمملكة المغربية من خلال الندوات واللقاءات الدبلوماسية وامكانيات الاستثمار في جميع المجالات الاقتصادية بالمغرب وفرص التبادل التجاري حيث ان المغرب والبرازيل لهما صلة وصل تجمعهما وهي المحيط الاطلسي..

فما هي المنظمة الدولية للدبلوماسية الموازية والإعلام والتسامح ؟

تأسست المنظمة الدولية للدبلوماسية الموازية والإعلام والتسامح بمدينة الدارالبيضاء  -وكانت تسمى سابقا المرصد الدولي للاعلام والدبلوماسية الموازية- وهي تجمع اعلاميين وجمعويين مغاربة من داخل وخارج ارض الوطن وكذلك  عرب وأجانب يؤمنون بقضيتنا الوطنية العادلة ويساهمون في الدفاع عن وحدتنا الترابية وعن كل القضايا الانسانية العادلة في شتى الدول الشقيقة والصديقة  .

ومن اهدافها العامة

الدفاع عن ثوابت الدولة المغربية المتمثلة في الوحدة الوطنية المتعددة الروافد من طنجة الى الكويرة سواء من خلال ما ينظمه من مؤتمرات داخل ارض الوطن او في المنتديات الدولية وذلك من خلال تفعيل الدبلوماسية الموازية تماشيا مع التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي اكد على ضرورة التعبئة الشاملة لكل الفعاليات الوطنية والمحلية دفاعا عن قضيتنا الوطنية ولهذا فإن المنظمة الدولية للدبلوماسية الموازية والإعلام والتسامح سوف تحاول أن توافق بين مختلف القوى والهيئات من اجل مصلحة الوطن ووحدتنا الترابية بالاعتماد ليس فقط على المواطنين المغاربة بل بفتح المجال لكل اجنبي على دراية تامة وشاملة وصحيحة بملف الصحراء المغربية …

والدفاع عن الوحدة الترابية ليس الغاية الوحيدة في هذه المنظمة الحديثة وإنما ايضا العمل على مناصرة السلم والسلام والانفتاح وتقبل الاخر والدفاع عن القضايا العادلة للشعوب وتعزيز اواصر التضامن بن بلداننا العربية والإسلامية والانفتاح على بقية الدولة الداعمة للسلام والحريات والديمقراطية.

كما تسعى بذلك إلى ترسيخ مكانة المغرب الاشعاعية على المستوى الدولي وتكريس انتمائه الحضاري الافريقي العربي والإسلامي… وتعزيز مكانته بين الدول الصاعدة والتي تتوفر على مؤهلات طبيعية وإمكانيات بشرية تؤهلها لتكون قطبا استثماريا وسياسيا مهما في العالم.

تعليق 1
  1. منير قندوسي يقول

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، هادى شرف لنى وفخر لنى بتمتيل بلدنى الحبيب بصفة رسمية من خلال تنسيقية المنضمة بالبرازيل،مند قدومي للبرلزيل سنة 2009 وانا أحاول التعريف وتمتيل بلدي أحسن تمتيل بشمال البرازيل. والحمد لله جائة بادرة طيبة وأثلجة صدري وهو فتح تنسيقية المنضمة بالبرازيل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.